تخزين البطاطس و البصل

تخزين البطاطس و البصل

 


إلقاء نظرة على بيئة الطفل يمكن فهم الطفل والتعرف على سلوكه عن طريق إلقاء نظرةٍ على بيئته، ومن الممكن أن يؤثر الأقارب والأصدقاء، والمعلمون، والمسؤولون عن رعاية الطفل، وغيرها من الجوانب البيئية على سلوك الطفل، فعلى سبيل المثال، إذا كان الطفل يظهر العدوانية تجاه الأطفال الآخرين من حوله، يمكن محاولة معرفة جميع الأسباب المحتملة لسلوكه العدواني، والتي قد تكون بسبب عدوانية طفلٍ آخر اتجاهه، أو بسبب النزاعات في المنزل، لذلك يجب مراعاة الأسباب عند إيجادها والعمل على حلها.[١] مراقبة الطفل تعتبر عملية مراقبة الطفل واحدة من الطرق التي يمكن أن تساعد في فهم الطفل، وذلك عن طريق مراقبته أثناء تناوله للطعام، وأثناء نومه، وأثناء اللعب، ومحاولة معرفة الأنشطة التي يفضلها، وهل لديه القدرة على التكيف مع التغيرات بشكلٍ سهل، أم يحتاج إلى وقتٍ للتعود عليها، ومحاولة تحديد وقتٍ معينٍ للتحدث مع الطفل للحصول على المعلومات وفهمه وتبادل المشاعر،

 

فالأطفال لا يعتمدون على لغتهم في التعبير، وإنّما على لغة جسدهم لشرح أفكارهم ومشاعرهم.[١] فهم كيفية عمل دماغ الطفل يعلم الآباء وظائف الأعضاء لطفلهم، ولكنّهم لا يعلمون كيفية عمل دماغه، حيث يتمّ تشكيل دماغ الطفل من خلال التجارب التي يمر بها، وهذا يؤثر على استجابة الطفل للحالات المختلفة، ويساعد فهم كيفية عمل دماغه التعرف على سلوك الطفل، وطريقة اتخاذه للقرارات، وقدراته الاجتماعية والمعرفية، وتحويل التجارب السلبية أو الانهيارات إلى تجارب إيجابيةٍ وفرصٍ جيدة؛ لأنّ تعرض الطفل لردودٍ سلبية، يؤثر على نموه الشامل بشكلٍ سلبي.[٢] مساعدة الطفل في إدارة مشاعره يعتقد الآباء أنّ عليهم تهدئة الطفل عند بكائه بشكلٍ سريع، ولكن على العكس تماماً يجب عليهم تعليم الطفل المشاعر والعواطف الكبيرة، ففي حالة غضب الطفل، يمكن للآباء أخذ دقيقةٍ من الزمن لمعرفة سبب غضبه وتصرفه، ومساعدة الطفل على الشعور بالأمان؛ ليستطيع التعبير عن مشاعره وما يعاني منه.[٣]

احتفظي بالبهارت في الثلاجة هذا أفضل

احتفظي بالبهارت في الثلاجة هذا أفضل
تعريف البلوغ تُعرَّف مرحلة البلوغ بأنَّها المرحلة التي تحدُث فيها الكثير من التغيّرات في الجانب النّفسيّ والفيزيولوجي عند الطِّفل، ليُصبح بعد ذلك بالغاً راشداً له القدرة على التَّكاثر،[١] ومن هذه التّغييرات نُضج الأعضاء التناسلية عند كلا الجنسين.[٢] تُصاحبُ هذه المرحلة الكثير من التَّساؤلات لدى الجنسين، خاصةً عند مُلاحظة ما يحصل لأجسامهم من تغيرات، ولذلك من واجب الأهل أن يُهيّئوا أبناءهم لهذه المرحلة، وأن يمدّوهم بالقدر الكافي من الإجابات لتوعيتهم، حتّى لا يلجأوا للطّرق الخاطئة ليجدوا الإجابات، مما قد يُعرّضهم لمعلومات خاطئة وسيئة.[١] السن الطبيعي للبلوغ عادةً ما تبلُغ الإناثُ قبل الذّكور، حيثُ يتراوح عمر البلوغ عند الإناث من عمر 8-14 عاماً، وبشكلٍ متوسِّط بعمر 11 عاماً، أمّا الذّكور فيتراوح سن البلوغ لديهم بين 9-14، وبعمر متوسط 12 عاماًُ.[١] علامات البلوغ عند الأولاد الاحتلام: ويُعرَّفُ الاحتلامُ بأنَّه خروجُ سائل المني في حالِ اليقظة أو المنام.[٣] الإنبات: ويُعرَّف بظهور شعر العانة، ويُحلَق لإزالته، ولا يُقصد به الزّغب الصغير الذي يظهر لمن هم دون سن البلوغ من الصِّغار.[٣] السِّن: حيثُ يُحدّد سنُّ البلوغِ بسنّ 15 سنة قمرية،[٣] حيثُ قال ابن عمر رضيَ الله عنهما: (عرضَني رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يومَ أُحُدٍ في القتالِ، وأنا ابنُ أربعَ عشرةَ سنةً، فلم يُجِزْني، وعرضَني يومَ الخندقِ، وأنا ابنُ خمسَ عشرةَ سنةً، فأجازني. قال نافعٌ: فقدمتُ على عمرَ بنِ عبدِ العزيزِ، وهو يومئذٍ خليفةٌ، فحدَّثتُه هذا الحديثَ. فقال: إنَّ هذا لحدٌّ بين الصغيرِ والكبيرِ، فكتب إلى عمَّالِه أن يفرضوا لمن كان ابنَ خمسَ عشرةَ سنةً، ومن كان دون ذلك فاجعلوه في العيالِ، وفي روايةٍ: وأنا ابنُ أربعَ عشرةَ سنةً فاستصغَرني)

 

.[٤] التغيرات الجسمية عند الأولاد يُعدُّ زيادة حجم الأعضاء التناسلية عندَ الّذكور وظهور الشّعر وانتشاره في الوجه والجسم بالإضافة إلى خشونة الصّوت من أهمّ العلامات على بداية البلوغ.[٥] يُعتبر التغيّر الكبير في شكل العضلات والجسم بشكلٍ عام من العلامات الدّالة على مرحلة نهاية بلوغ الذّكور، حيثُ ينمو الهيكل العضليّ للضّعف، وتقوى العظام لتُصبح أثقل، كما تنمو بعضُ العظام بطريقةٍ غير مُتناسقة، وبذلك يكون الاختلاف الكبير في الشكل بين الإناث والذّكور، كعظام الكتفِ والفك.[١] تنمو العضلات وتتطوّر في المرحلة النّهائية من البلوغ كذلك، ومن الجدير بالذّكر أنّ نموّها يستمر بعد انتهاء البلوغ البيولوجيّ كذلك، ويبلُغ معدل نمو العضلات أو ما يُسمّى بشبة القوة قمّته بعدَ ما يُقارب سنة واحدة من قمّة النمو الطبيعيّ الذي يمرّ بها الذّكر.[١] تظهرُ حبوب الشّباب كذلك في هذه المرحلة، حيثُ تظهرُ جميعها نتيجةَ زيادة الهرمونات في الجسم، ومنها: البثور، والرؤوس البيضاء، والرؤوس السوداء.[١] كيفية التّعامل مع مرحلة البلوغ هُناك العديد من الأساليب التي يجب أنْ يتعامل بها الأهل مع أولادهم في مرحلة بلوغهم، ومنها:[٦] توعيتُهم بالمعلومات العامة التي يحتاجونها حول علامات البلوغ التي سيلحظونها على أجسادهم، وذلك بأسلوبٍ بسيط، ولا حاجة للدخول في تفاصيلها الدقيقة. توعيتهم بأنّ أجسادهم مِلكٌ لهم، فلا يحقُّ لأي أحدٍ كائناً من كان أن يلمس أجسادهم تحت أي ظرف، إلّا الوالدين وضمن ظروفٍ مُحددة عند الحاجة. عدم استغراب التغيُّرات السريعة والمُتتابعة التي تمرّ بها أجسادهم، فهو أمرٌ طبيعي. تقبُّل كون مرحلة البلوغ مرحلةً مُزعجةً لا تتصفُّ بالسهولة، وهي مرحلةٌ مؤقتة، فعلى الآباء التحلّي بالصبّر. كيفية تقديم المعلومة للأبناء يُبدي المُراهقون قُبولاً أفضل حين يتلقّون المعلومات الجنسية والمعلومات المُتعلّقة بمرحلة البلوغ من شخص من جنسهم نفسه، حيثُ يكون الأمرُ أقلّ إحراجاً لهم، فتقعُ مهمّة توعية الذّكر على أبيه أو على أقرب الرّجال إليه من عائلته في غياب الأب، كما تقومُ الأمُّ بمهمّة توعية الأنثى، حيثُ يحتاجُ هذا الأمر إلى وجودِ حوارٍ وتواصلٍ مُسبق بين الآباء والأبناء، ومن الضرورة أن يُقوم الأب والأم أو الشّخص الذي سُيقدّم للمُراهق هذه المعلومات بانتقاء لغةٍ واضحةٍ وكلماتٍ لا تخدش الحياء.[٥] التغييرات الجسمية عند الإناث تتوالى علامات البلوغ لدى الأنثى ضمن سلسلةٍ مُرتّبة، حيثُ تبدأ بتبرعم الثديين ونمّوهما، ثمّ ظهور شعر العانة يليه شعر الإبط، ثمّ حدوث أولُّ حيضٍ أو ما يُسمّى بالدورة الشهرية.[١] ويُعدُّ تبرعم الثديين ونموّهما من المؤشرات المبكِّرة التي تدل على بلوغ الأنثى، وقد يحدُث ذلك قبل أن تصل الفتاة لسنّ التاسعة، في حين قد يتأخر نموّهما لدى أخريات،

 

ومن الجدير بالذّكر أنّهما يستمران بالنّمو إلى سنّ 17 عاماً أو 18 عاماً، وقد يستمران حتّى سنّ 20 عاماً.[١] أمّا عن الشَّعر فإنّه يظهر في مناطق عدّة ويبدأ ظهوره في منطقتي العانة والإبط، وقد يظهر على الجسم بصورةٍ كثيفة على الفخذين والذّراعين، ومن المُحتمل ظهوره بشكلٍ خفيف في منطقة ما فوق الشفّة العُليا، كما يُلاحظ ازدياد الإفرازات الخارجة من المهبل، كالسائل الأبيض اللزج الذي يحفظُ للمهبلِ نظافته ورطوبته، ويزداد سمك الإفرازات ولزوجتها في فترة الحيض.[١] يزدادُ طول الإناث وأوزانهنّ في مرحلة البلوغ، وقد يبدأ ذلك في عُمر التاسعة، حيثُ تنمو الأطراف أولاً، ثمّ يتبعها نمو الجذع، وتكتسبُ بعضهن الوزن وزيادة الدّهون في مناطق الفخذين وأعلى الذِّراعين، والمنطقة العلوية من الظّهر، وتنمو منطقة الوِرك لتكون أكثر استدارة، كما تضيقُ منطقة الخَصر.[١]

كيف تجهزي لعزومات رمضان و توفري علي نفسك الوقت

كيف تجهزي لعزومات رمضان و توفري علي نفسك الوقت
تشجيع الطفل الحرص على تشجيع الأطفال على القيام بالمهام والسيطرة على الأمور الخاصة بهم، لأنّ الأطفال يتعلّمون من التجارب، ومن خلال طريقة قيامهم بالأعمال، حيث يمكن تقسيم المهام الصعبة، إلى خطوات صغيرة تمكّن الطفل من التحكّم بها، والشعور بالثقة والأمان أثناء قدرته على تنفيذها.[١] ممارسة النشاطات ينبغي على الأطفال ممارسة وتجربة العديد من الفرص، لاكتشاف أشياءٍ جديدة، مثل: القراءة، والموسيقا، والدراما، والفن، وزيارة المتاحف والحدائق، والغابات، والشواطئ، والثناء عليهم لتجربة الهوايات والأمور الجديدة، ودعمهم في السعي وراء اهتماماتهم، وتشجيعهم على الاستمرار،

 

وعدم التخلّي عنها.[٢] السماح باللعب يساعد اللعب على أن يكتشف الأطفال العالم من حولهم، وويساعدهم على التعرّف على أشخاص آخرين، ويُعرّفهم على أنفسهم وعلى شخصياتهم، ويُعلّمهم كيفية حلّ المشاكل، وكيفية تطوير ثقتهم بأنفسهم، وتعليمهم تجربة أدوار جديدة.[١] التجربة قال تومسون إنّ أفضل طريقة للتعلّم تحدث من خلال المشاركة النشطة والتجربة، وكما يشير وولف إلى أنّ الدماغ هو العضو الوحيد الذي يتطوّر وينمو من خلال التجربة، لأنّها تعمل على تغيير الدماغ، وإعادة تنظيم هيكله[٣]، ويشار إلى أنّ مجموعة متنوّعة من تجارب التعلّم تنمّي ذكاء الطفل، لأنّ قضاء الكثير من الوقت على التلفاز وألعاب الفيديو، يعمل على إبعاد الطفل عن التفاعل الطبيعيّ بالحياة، والذي يعتبر من الأمور المهمّة لتنمية دماغ الطفل.[٤] التوجيه محاولة معرفة ما يلفت انتباه الأطفال، وما هي المهارة التي يستطيعون إتقانها، أو الموهبة التي يمتلكونها، والعمل على توفير طريقة آمنة وسهلة لهم،

ليتمكّنوا من اكتشافها، وتعليم الأطفال طرق مبتكرة وسهلة للحصول على ما يريدون، وتعليمهم مهارات حلّ المشاكل، فعلى سبيل المثال إذا كان الطفل يفضّل استكشاف النباتات المنزليّة، فمن الممكن وضعها بعيداً عنه، وتوفير له بديل قريب آمن، ليلعب به ويستكشفه.[٥]

كيف ترتبين دولاب مطبخك

كيف ترتبين دولاب مطبخك
التعليم يحتلّ التعليم مكانة مهمّة جداً في تطوير التفكير والآفاق المعرفيّة لدى الشباب، ويساعدهم على التجهّز عقلياً ونفسياً للتحدّيات التي سيواجهونها مستقبلاً، وقد أدّى وجود المشكلة التعليميّة إلى تفرّع مشاكل أخرى منبثقة عنها، مثل تراجع معدّل الالتحاق بالمدارس، وعدم تساوي فرص التعليم بين الجنسين، وضعف جودة التعليم، وغيرها، ولا يقتصر التأثير السلبيّ لمشاكل التعليم على فترة التعليم فقط، وإنّما ينتج عنه آثار أخرى متّصلة به تشمل قضايا البطالة والقضايا الصحيّة،

وانخفاض النمو في الاقتصاد الوطنيّ، وغيره الكثير، وعليه فيمكن القول أنّ التعليم الجيّد يُعدّ بمثابة منصة تُطلق عنان الشباب للتفكير والإبداع، وإيجاد الفرص، واستغلال وتطوير الفرص المتاحة.[١] الانتحار يُشكّل انتحار الشباب والمراهقين نقطة مهمّة ومشكلة حقيقيّة في المجتمعات، حيث تعتبر هذه القضيّة المسبّب الثالث للوفاة بين الشّباب والمراهقين، ويعتمد إيجاد الحلول لهذه القضيّة على حلّ العوامل المسبّبة أو المؤدّية لها، والتي قد تتمثل بوجود تاريخ سابق لمحاولات الانتحار سواء في العائلة أم لدى المراهق نفسه، أو المعاناة من التّوتر والقلق أو غيرها من الأمراض العقلية، أو تعاطي المخدّرات والكحول، أو التّعرض لمشاكل الحياة وخسائرها، أو سهولة الوصول للطرق القاتلة.[٢] العمالة تشكّل البطالة مشكلة رئيسيّة من مشاكل الشباب، فتعدّ مهمّة البحث والحصول على وظيفة مهمّة حاسمة بالنسبة للشباب باعتبارها الخطوة الأولى لقبولهم في عالم الكبار، بالإضافة لكونها إحدى مهارات العيش والحفاظ على الحياة؛

 

فهي تشكّل المصدر الرئيسيّ للحصول على الدّخل والاستقلال المالي، كما تشكّل خطوّة أساسيّة في تعلّم المسؤوليّة، وتنظيم الوقت والجهد، وتساعد على تكوين خبرة عمليّة مهمّة أيضاً، ويُذكر أيضاً أنّ الحصول على وظيفة خلال مراحل الدراسة الثانوية يشكّل قفزة إيجابيّة في حياة الشباب، إذ من شأن هذا الأمر التأثير إيجاباً بما يخصّ موضوع التسرّب من المدارس، وتحسين مستوى المعيشة للشباب ذوي الدّخل المنخفض، والمساهمة أيضاً في تحسين ظروف العمل الماديّة مع مرور السنوات، فيحصل الشّاب على معدّل أجر أعلى بعد عدّة سنوات من عمله رغم صغر سنه مقارنة بغيره.[٣]

كيف تنظفي منزلك بالكامل في وقت قياسي

كيف تنظفي منزلك بالكامل في وقت قياسي
علامات البلوغ عند الإناث زيادة في الوزن و الطول، إذ تكتسب الفتاة الوزن في سن البلوغ، وهذا يحدث لمعظم الفتيات، وتزداد الدهون في الجسم، وذلك من خلال طول الذراعين، والفخذين، وأعلى الظهر، بالإضافة إلى نمو الوركين ليصبحا مستديرين وواسعين، وأمّا الخصر فيصبح أضيق.[١] نمو الثدي، ويُعتبر تطور الثدي علامةً مبكرةً لسن البلوغ لدى الفتيات، حيث إنّه يمكن لهذا أن يحدث قبل سن التاسعة لدى بعض الفتيات، أو بعد ذلك للبعض الآخر.[١] زيادة في الشعر، حيث يمكن ملاحظة ظهور شعر العانة لدى معظم الفتيات، كما وتلاحظ الفتيات في مرحلةٍ مبكرةٍ من سن البلوغ زيادة الشعر على الذراعين والساقين، وتحت الإبطين، وحول منطقة العانة.[٢] الدورة الشهرية الأولى، إنّ معظم الفتيات تبدأ أول فترة حيضٍ لهن، بعد فترةٍ وجيزةٍ من نمو الثديين، وعادةً ما يحدث هذا للفتيات بين سن الثانية عشر والثالثة عشر، إلّا أنّه يمكن أن يحدث الحيض قبل أو بعد ذلك، حيث يكون هناك يومين إلى ثلاثة أيامٍ من النزيف الكثيف مع يومين إلى

 

أربعة من النزيف الأخف.[٢] تغير المزاج، وذلك بسبب زيادة الهرمونات خلال سن البلوغ، حيث إنّ العديد من الفتيات يشعرن بالمزاجية أحياناً، وخاصةً في الفترة التي تسبق موعد الدورة الشهرية، وهذا ما يسمى بمتلازمة ما قبل الدورة الشهرية، وقد تسبب التهيج، وصعوبة النوم، واحتباس السوائل، والقلق، والرغبة الشديدة في الأكل.[٣] علامات البلوغ عند الذكور تحدث التغييرات تدريجياً على مدى فترةٍ من الزمن وليس مرة واحدة، ومنها:[٤] زيادة حجم كيس الصفن والخصيتين، وفي هذه المرحلة لا يزداد حجم العضو الذكري، ومع استمرار زيادة حجم الخصيتين وكيس الصفن، فإنّ العضو الذكري يكبر أيضاً، حيث إنّ أول نموٍ لشعر العانة يكون طويلاً وناعماً، ويكون في منطقةٍ صغيرةٍ حول الأعضاء التناسلية فقط، ثمّ يصبح هذا الشعر أغمق وأكثر خشونةً؛ لأنّه يستمر في الانتشار. يزداد حجم الجسم، حيث يمكن أن تنمو القدمان، والذراعان، والساقان واليدان بشكلٍ أسرع من بقية الجسم. يعاني بعض الفتيان من التورم في منطقة الثدي نتیجةً للتغیرات الھرمونیة التي تحدث لهم، حيث إنّ هذا أمر شائع بين الذكور المراهقين، وعادةً ما تكون حالة مؤقتة. حدوث تغييرات صوتیة لهم، حیث یصبح الصوت أكثر خشونةً، وفي بعض الأحيان قد يكون هناك بحة في الصوت خلال هذا الوقت، وهذه حالة مؤقتة وستتحسن بمرور الوقت.

نمو الشعر في منطقة الأعضاء التناسلية، وعلى الوجه، وتحت الأذرع، وعلى الساقين. زيادة هرمونات البلوغ، فقد يعاني المراهقون من زيادةٍ في تزيت البشرة والتعرق، وظهور حب الشباب، حيث إنّه جزء طبيعي من عملية النمو، لذا من المهم الاغتسال يومياً. زيادة حجم العضو الذكري، وقد يتمّ ملاحظة الذكور للانتصاب، وهذا يحدث عندما يصبح العضو الذكري قاسياً ومنتصباً؛ لأنّه مليء بالدم. يبدأ جسم الفتى في صنع الحيوانات المنوية، حيث إنّ المني يتكون من الحيوانات المنوية، وغيرها من السوائل الجسدية، والتي يتمّ إفرازها خلال الانتصاب، وقد يحدث هذا أثناء النوم فيما يسمى بالاحتلام. التغيرات العاطفية عند الذكور والإناث يمكن أن يعاني كلّ من الذكور والإناث من تغيراتٍ عاطفيةٍ تصاحب التغيرات الجسدية الكثيرة في سن البلوغ، وهذه التغيرات ليست نفسها عند جميع المراهقين، حيث يمكن أن تحدث تغيرات في الطريقة التي يتفاعل فيها المراهق مع العائلة أو الأصدقاء، ونظرته لنفسه، بالإضافة إلى ذلك قد يتعرض العديد من المراهقين لتقلب المزاج، والقلق، والارتباك، والحساسية.[٥]